(((منتدى اهل الأنبار)))


 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ذنب يدخل الجنة !!!!!وحسنة تدخل النار!!!!!!!!كيف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
المدير العام
المدير العام
avatar

المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 17/08/2007
العمر : 22

مُساهمةموضوع: ذنب يدخل الجنة !!!!!وحسنة تدخل النار!!!!!!!!كيف   السبت سبتمبر 08, 2007 4:37 am

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علي أشرف خلق الله محمد بن عبدالله صلي الله عليه وآله وصحبه ومن والاه ومن اتبع هداه الي يوم الدين
ثم أما بعد : لعلكم أحبتي تقرأون العنوان وتتعجبون ولكن تمهلوا قليلا لتقرأوا ما يقوله أحد السلف : يقول أن العبد ليعمل الذنب يدخل به الجنة ويعمل الحسنة يدخل بها النار قالوا كيف؟؟؟ قال يعمل الذنب فلا يزال نصب عينيه خائفاً منه مشفقاً وجلاً باكياً نادماً مستحياً من ربه تعالي ناكس الرأس بين يديه منكسر القلب له فيكون ذلك الذنب أنفع له من طاعات كثيرة بما ترتب عليه من هذه الأمور التي بها سعادة العبد وفلاحه حتي يكون ذلك الذنب سبب دخول الجنة . ويفعل الحسنة فلا يزال يمن بها علي ربه ويتكبر بها ويري نفسه شيئاً ويعجب بها ويستطيل بها ويقول بها ويقول فعلت وفعلت ’ فيورثه من العجب والكبر والفجر والاستطالةما يكون سبب هلاكه فاذا أراد الله تعالي بهذا المسكين خيراً ابتلاه بأمر يكسره به ويذل به عنقه ويصغر به نفسه عنده ’ واذا أراد به غير ذلك خلاه وعجبه وكبره وهذا هو الخذلان الموجب للهلاك فان العارفين كلهم مجمعون علي ان التوفيق هو أن لايكلك الله تعالي الي نفسك’ والذل أن يكلك الله الي نفسك
** أحبتي هذا هو القصد من العنوان
سائلاً المولي العلي القدير أن لايكلنا الي أنفسنا فنهلك
آمـــــــــــيـــــــــن

{من كتاب موارد الظمآن لدروس الزمان } للشيخ عبدالعزيز السلمان رحمه الله تعالي
والله الموفق وهو يهدي السبيل>
------------------
وخالق الناس بخلق حسن

--------------------------------------------------------------------------------


سبحان الله..

حكي: أن رجلا تعلق قلبه بامرأه، فخرجت تلك المرأة إلى حاجة لها. فذهب الرجل معها، فلما خلا بها في البادية ونام الناس، أفشى سره إليها. فقالت له المرأة: انظر أنام الناس بأجمعهم؟ ففرح الرجل بقولها وظن أنها قد أجابته. فقام وطاف حول القافلة فإذا الناس نيام، فرجع إليها، وقال لها: نعم هم نيام. فقالت: ما تقول في الله تعالى؟ أنأئم في هذه الساعة؟ فقال الرجل : إن الله تعالى لا ينام ولا تأخذه سنة ولا نوم. فقالت المرأة: إن الذي لا ينام يرانا وإن كان الناس لا يروننا. وذلك أولى أن نخاف. فتركها الرجل خوفا من الخالق, وتب ورجع إلى وطنه. فما توفي رأوه في المنام، فقيل له: ما فعل الله بك؟ فقال: غفر لي بخوفي وتركي ذلك الذنب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahl-anbar.ahlamontada.com
 
ذنب يدخل الجنة !!!!!وحسنة تدخل النار!!!!!!!!كيف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
(((منتدى اهل الأنبار))) :: المنتدى الاسلامي :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: